Read Rhadophis of Nubia by Naguib Mahfouz Anthony Calderbank Online

rhadophis-of-nubia

Against the background of the high politics of Sixth Dynasty Egypt, a powerful love grows between Rhadopis, a courtesan whose ravishing beauty is unmatched in time or place, and youthful, headstrong Pharaoh Merenra, worshiped by his people as a divine presence on earth. Rhadopis comes of poor peasant stock, but her star rises until she become the most celebrated woman in tAgainst the background of the high politics of Sixth Dynasty Egypt, a powerful love grows between Rhadopis, a courtesan whose ravishing beauty is unmatched in time or place, and youthful, headstrong Pharaoh Merenra, worshiped by his people as a divine presence on earth. Rhadopis comes of poor peasant stock, but her star rises until she become the most celebrated woman in the kingdom, entertaining her countless lovers, who include the most powerful men in the realm, with her dancing, singing, and stimulating intellectual conversation in her white palace on an island in the Nile. Despite the attention and the endless stream of suitors, however, Rhadopis's heart remains cold and loveless -- until events conspire in the strangest of ways to bring her to the attention of Pharaoh himself. From there the two of them embark on a journey of intense passion that is totally absorbing and ultimately tragic. As their obsession for one another burns wildly, they become caught up in the violent turbulence of the politics of the day -- Merenra through his desire to sequester the properties of the priesthood and Rhadopis by her efforts to control the march of destiny and avoid their untimely but inevitable fate. But for Rhadopis, who has played with men's minds and danced on the scattered shards of their broken hearts, and Pharaoh, who has sought to flaunt ancient tradition for his own ends, can the power of love ultimately offer protection?...

Title : Rhadophis of Nubia
Author :
Rating :
ISBN : 9789774248085
Format Type : Hardcover
Number of Pages : 187 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

Rhadophis of Nubia Reviews

  • Mohammed-Makram
    2019-04-17 20:36

    اختار نجيب محفوظ لحظة تاريخية مفصلية هى نهاية عهد الدولة القديمة فى مصر الفرعونية و اخر ملوك الأسرة السادسة التى حكمت قبل اربعة الاف و مائتى عام.كان الملك مرن رع الثانى هو وريث العرش الفرعونى بعد أبيه الذى حكم قرابة المائة عام و قامت ضده ثورة شعبية مدعومة من كهنة رع اطاحت به و جاءتبزوجته كما كان الظن فى عام 1943 الذى كتب فيه محفوظ قصتهبدأ مرن رع حياته الملكية بصدام مع الكهنة التى وجد جل ثروات البلاد تساق اليهم فى حين تلتهم المجاعة البلاد و تنعدم الضرائب و يتربص الأعداء بمصر شرقا و غربا فيأمر بضم أملاك المعابد للدولة فتبدأ دولة الكهنة العميقة فى التآمر على الفرعون حتى تشعل ثورة شعبية تنتهى بقتله و توقع البلاد فى تيه فترة انتقالية لا ينتشل مصر منها الا الدولة الوسطى بعد قرابة سبعمائة سنة من التشرذم و الضعف و الإنتقام.يستعير محفوظ تيمة الحب فى هذه القصة بتصويره الملك العابث مرن رع الذى يترك شعبه و حكومته و شئون دولته لينغمس فى اللهو فى أحضان رادوبيس حتى يسقط و تسقط معه الدولة و كأن محفوظ يتنبأ بسقوط ملك عابث كان فى زمن القصة يركب يخته المحروسه ليذهب الى قبرص و ايطاليا ليلعب البوكر و انغمس فى حياة الملذات و اللهو حتى قامت عليه وحدات الجيش لتدخل مصر فى التيه منذ حوالى سبعة عقود.ذكرنى ايضا هذا الملك الذى لم يلبث فى الحكم الا سنه برئيس اخر لم يبق فى الحكم ايضا الا سنه و قام الكهنة ايضا بإثارة الشعب عليه بينما كان غارقا فى غباء جماعته و توحده مع ذاته ضد كل منطق.ما اذكى هذا النجيب محفوظ و ما اغبى من لا يتعلم من التاريخ

  • Ahmed
    2019-04-03 18:35

    أيتها المرأة الهلوك المدمرة ، لقد كان جمالك لعنة على كل من رآه . لقد عذب قلوب بريئة ، وخرب قصرا عامرا ، و زلزل عرشا مكينا ، و أثار شعبا أمينا ، ولوث قلبا شريفا .. إنه لشؤم ولعنة ..سحر المرأة متجسدًا ، ذلك الكائن القوي بضعفه ، المتمكن باستكانته ، ذلك الكائن المعقد بكل ما في التعقيد من معنى ، يسيطر على من شاء ، ويقسو على من أراد ، وإن سلّم قلبه لبشر ، جنى عليه و أذله ذل الحب.محفوظ يصول في حديقة التاريخ المثمرة ، وعندما اختار تاريخ الفراعنة أبى إلا أن يصوب سهامه ويقدم لنا قصة إمرأة هزت عرش مصر، فيقص علين قصة الغانية الجميلة ، التي أسرت بجمالها الألباب و جعلتهم رهن إشارتها ولم يفلت من سحرها حتى فرعون ، الملك المُقدس من قِبل شعبه، لتكون نهايتهما معًا جديرة بالتخليد ، وينتهيا معًا بما يليق بعظمة الحب وجلاله ، فيُقتل هو وتنتحر هي بعده.كعادة محفوظ ، ساحر في أعماله متقن لها حد الدهشة متمكن منها حد الإعجاز ، اختار المرأة و رسمه كون كامل ، وجعل الجميع يدور في فلكها ببراعة يُحسد عليها ، فعندما يتحدث عن جمالها تُرسم في ذهنك أجمل النساء ، وعندما يتحدث عن إغواءها البشر يسيل لعابك من فرط التأثر ، وعندما يتحدث عن حبها تتمنى أن يحبك شخص مثلها ، برع محفوظ في الحديث عن المشاعر بكامل تعقيداتها البشرية ، وعندما يرسم الشخصيات تتخيلهم أمامك ، وعندما يوصف غصر ما ، تشعر انك تعيشه.محفوظ العظيم دائمًا وأبدًا.

  • Ayman Gomaa
    2019-04-10 21:13

    مصر الفرعونية و لقاء اخر مع نجيب محفوظرادوبيس هل هى لعنة ام ضحية حب "أيتها المرأة الهلوك المدمرة. لقد كان جمالك لعنة على كل من رآه. عذب قلوبا بريئة، وخرب قصرا عامرا، وزلزل عرشا مكينا، وأثار شعبا أمينا، ولوث قلبا شريفا. إنه شؤم ولعنة"صراع السلطة بين كبرياء الفرعون ضد سخط الكهنة " همس الناس اذا تجمع صار صراخآ"رادوبيس الغانية التى الهبت عشق كبار رجال الدولة و تجارها فاصبحوا عبيدها وهى التى لم تحب احد منهم لم ارى امراة بنفس قوة رادوبيس فى روايات نجيب من اغواءة و حب و حكمة و لعنة و مشاعرنسر هائم فى السماوات ياخد صندلها الذهبى ليلقى به فى حجر الفرعون ليبدا الحب و الشوق و انهيار اخر ملوك الاسرة المصرية السادسة لا استطيع ان اجزم حكاية النسر و لكن اذا كانت حقيقة ف رادوبيس هى سندريلا :)يالله على اللغة و السرد و الشرح الدقيق و التفاصيل الممتعة نجيب ساحر فى رسم الشخصيات و الخيال يجعلك تعيش معهم تتأثر بهم ترى صورة كاملة متجسمة امامك مع كل سطر تقراه رواية مكتملة الاركان من سياسة \ رومانسية \ حقائق تاريخيةكم كنت اتمنى ان يتم وعده فى كتابة قصص و روايات فى تاريخ مصر القديم كما كان مقرر 40 روايةولكن ماتت الروايات السبع والثلاثون الباقية بالسكتة كما قال نجيب محفوظ نفسه

  • Brianna
    2019-04-09 19:09

    I picked this book off of the library shelf randomly. I was bored and I thought I'd heard of the author before. I was surprised to find that, although it covers ancient Egyptian history, it very much mirrors the current politics of Egypt. It is about a pharaoh, Merenra II, who makes some poor decisions politically, which results in a popular uprising. The translator's introduction addresses Egypt's history of popular unrest and political revolt. The book was written in the 1930's, and the author was apparently inspired by the 1919 Revolution. The translator also mentions the bread riots of 1977 as another example of this revolutionary history. Obviously this copy of the book was printed before the most recent uprising in Egypt but I am sure mention of it will make it into the next edition.

  • أحمد أبازيد Ahmad Abazed
    2019-04-16 20:13

    لست من الخبرة بمحفوظ بمكانة تسمح لي بالجزم إن كانت " رادوبيس " حكاية تاريخيّة أم بيانا سياسيّا !على كلّ حال كانت نزهة أراحت النفس و أكسبتنا سكينة و نشوة بين صفحات النيل المحفوظيّ ..

  • Fatma Mahmoud
    2019-04-09 20:29

    رداوبيس ..نجيب محفوظ ثاني عمل تاريخي فرعوني لي مع عمنا نجيب محفوظ سياسية ،تاريخية ، رومانسية ..سردية محفوظ رائعة ، أسلوبه مُبهر من شده بساطته ..اللغة جميلة جدًا .الشعب المصري من بداية تاريخه مولع بالثورات وثائر على الظلم ..موضوع انتزاع أراضي المعابد من الكهنة محور الخلاف في الرواية بين فرعون وشعبه ، من باكورة التاريخ والكنهة لهم كلمة عليا على الشعب سواءً بوجه حق أو لا .أعجبني وفاء رادوبيس لفرعون بعد وقوعها في حبه وتركها حياة العبث والمجون التي كانت تعيشها من قبله ..وصَعٌب عليا القائد طاهو كثيرًا ولكن صعقت من خيانته في نهاية الرواية راق لي جلد الملكة وصبرها على أشد ما يؤذي امرأة في الحياة ، وكذلك وعدها لفرعون في النهاية بالانتقام له من أعدائه أشد انتقام.ما استغربته فعلًا هو انزلاق فرعون في الحب وتركه لشئون دولته تتردي إلى مهاوي الردي ! على الرغم من حنقي ع فرعون ، كنت حانقة أيضًا ع الكهنة لأنهم منتفعون أولًا من هذه الأراضي قبل اسدائهم أي خدمه لهذا الشعب ..كان وسيظل اللعب بإسم الدين آفة من آفات هذا البلد !نهاية الرواية مقتبسة من نهاية كليوباترا وأنطونيو ..عمومًا رواية جميلة استمعت بها وراقت لي وتعتبر العمل السادس أو السابع من أعمال محفوظ التي أقرأها في نفس الشهر ..رحمك الله نجيب محفوظ ♥ ♥ ♥

  • Ahmed
    2019-04-07 17:19

    أفضل من سابقتها عبث الأقدار قليلاالأحداث التاريخية تدور حوالي عام 2150 في عهد الفرعون مرنرع الثاني في نهاية عهد الأسرة السادسة (آخر عهد الأسرة القديمة)كل العذر لرادوبيس وطاهوفكبار رجال الدولة تحت قدمي الغانية تحركهم كيف شاءتو الغيرة تمكنت من طاهو فخان فرعون وأورده موارد الهلاكموقف فرعون ليتنا نرى مثله هذة الأيام فقد ضحى بروحه كيلا تراق الدماءأثناء وصف محفوظ لثورة الشعب تذكرت ثورة ينايروأثناء تسلط الكهنة على البسطاء من الشعب تذكرت سطوة رجال الدين على البسطاء في أيامنا هذهفليس بجديد على نجيب أن يكون روائي كل وقت.

  • Mahmoud Afify
    2019-04-07 19:33

    اشعر بضعف أمام كل ما هو تاريخى لمحفوظ .رواية فيها اسقاط سياسى واضح فالملك فى رادوبيس هو الملك فاروق الغارق فى ملذاتة.اعجبنى اتساع بصيرة محفوظ وتوقعة للثورة وهو فى بداية حياتة الادبية .توقفت كثيرا امام المشهد الاخير فى الرواية فالشعب عندما ثار على الملك وذهب الى قصرة رفض الملك تدخل الجيش وفضل الخروج لشعبة ومواجهة الموت حتى لايحدث اقتتال بين الشعب والجيش يا لة من موقف ليت حكام اليوم يفعلون مثلما فعل هذا الملك.اعتقد ان هذة الرواية لم تأخذ حقها من الشهرة كأحدى روائع محفوظ الخالدة.اما من ناحية الاسلوب الادبى فكان رائعا فلغتة بسيطة وراقية ومركزة على العاطفة والمشاعر.

  • Nada R
    2019-04-05 21:27

    مش قادرة أحدد ده ظلم مني أو لأ .. بس جايز التقييم ده مبني علي اني قرأتها مباشره بعد عبث الأقدار ! ! مصر القديمه وارتباطها بالسحر و حب جنوني بين طبقه الملوك و طبقه تانيه ! خلاني محبتش القصه ولا القفلهتكرار غريب ! بس بردو نجيب محفوظ عظيم و أسلوبه فريد من نوعه ..

  • Ahmed Elsukkary
    2019-03-22 17:20

    بداية طيبة لعام جديد مع عم نجيب :)استكمالا للثلاثية الفرعونية التي بدأ بها نجيب محفوظ عالمه الروائي قرأت ( رادوبيس ) ، الأولى ( عبث الأقدار ) كانت فلسفية تدور في عالم القدر و الغيب أما هذه فتدور حيث الصراع التقليدي علي السلطة في وجود عنصر الحب ، تتحدث و تشرح نفسية كل شخصية بدقة طبيب نفسي و لكن مأخذي عليها أنني رأيتها أقرب لعمل مسرحي أكثر منه لرواية ، فطريقة كلام الشخصيات و حركاتها المصاحبة لكلامها تجعل منها شخصيات مسرحية بإمتياز و لكن كرواية أجدها غير متقبلة شيئاً ما .أدب عم نجيب عالم رحب و واسع عميق التأثير و جميل المنطق و اللغة ، تتعلم منه مالا تعلمه لك كثير من كتب علم النفس و المنطق و الفلسفة ، استعينوا به في أيامكم و انهلوا منه نبعه قدر ما أستطاعتم .كان فيه سلسلة أفلام وثائقية عن حياة عم نجيب موجود علي اليوتيوب بعنوان ( النجيب ) من أربع حلقات يا ريت تشوفوها هتحببكم أكتر في عم نجيب و تقربكم من عالمه و حياته و تبين الظروف المختلفة اللي كتب فيها رواياته .

  • Karim
    2019-03-30 00:28

    ايتها المرأه الهلوك المدمرة ، لقد كان جمالك لعنه على كل من رأه ، لقد عذب قلوبا بريئه ،و خرب قصرا عامرا ، و زلزل عرشا مكينا ، و اثار شعبا امينا ، و لوث قلبا شريفا ..انه لشؤم و لعنهالصراع الازلى بين رجال الدين و الحُكام مهما تغيرت العصور ، حسيت برمزيه نجيب محفوظ السياسيه فى الروايه دى و انه بيبدى رائى سياسى فى صيغه روايه تاريخيه العمل فيه شبه كبير من الاعمال الشكسبيريه اللى بتنتى بنهايه مأساويه بموت كلا العاشقين ، كأنك تقرأ عمل مسرحى و ليس روايه خصوصا ان اماكن الاحداث محدوده جدابرغم كرهك للفرعون المتغطرس فى بدايه الروايه و انانيه و كرهك لهذه المرأه اللعوب لكن فى النهايه مش بتقدر تنكر تعاطفك معاهم هما الاتنين و خصوصا الفرعون العاشق

  • Ahmad Sharabiani
    2019-04-11 20:15

    Rhadopis of Nubia, Naguib Mahfouz عنوان: رادوبیس دلداده فرعون؛ نویسنده: نجیب محفوظ؛ مترجم: عنایت الله فتحی نژاد؛ تهران، ماهی، 1383؛ در 231 ص؛ 9789647948425؛ موضوع: داستانهای نویسنگان عرب مصری قرن 20 م

  • Kholoud
    2019-04-10 22:14

    أحببت "رادوبيس"، أحببت علمها، فنها،جمالها و شخصيتها الساحرة، بغض النظر عن سلوكها الشخصى قبل ان تصبح عشيقة الفرعون! واعجبتنى ثورة الشعب المصرى الجائع على الفرعون الذى انفق اموالهم على الغانية!هذه الرواية واحدة من روائع نجيبّ!

  • Mai
    2019-04-13 18:13

    ومهما لفيت ودورت وقرأت وشوفت..هيفضل نجيب محفوظ هو الأفضل والأرقى والأقدر على الابداعمن أوائل كتاباته لكن تحس ان البداية كالنهاية...رائعة !بعشق كل حاجة ليها علاقة بالفراعنة...فما بالك اذا اجتمع العظيمان !الجميل اني عشت الحالة بكل ما فيها..القصور والملوك والغانية والشعب !عشت صراع رهيب..بين حماسي للثورة وزعلي ودموعي على الفرعون ولحد اخر سطر..مكنتش عارفة احب فرعون ولا اكرههاتعاطف مع ردوبيس ولا اقول هي تستاهلأعذر طاهو على خيانته ولا اكره قوته وجبروته !!سوفخاتب..نيتو قريس..خنوم حتب..شيث..بنامون..شخصيات بحلم بيها يوميا تقريبا <3

  • لَيلى الحافِظ
    2019-04-20 18:34

    حب . رومانسية . أنانيه . استبداد. استغلال . دكتاتوريه . قهر ...... ثوره شعب ... مرحى مرحى يا شعب مصر #نجيب_محفوظمنذ الأزل و الشعب المصري شعب الثورات ... ولكن هل ما بنا هذه الأيام ثورات ... أم مع التطور و الحداثه فقدت الثورات ملامحها . وحدتها . نجاحها . لتقترب من الحروب الأهلية . من الدوامات و المؤامرات . . والمؤتمرات الوهمية. . . لتتحول لأمواج عالية يعتليها من لا شأن له بها ... يعتليها البعض و عن بعد .. محاولا تحريكها بالريموت :-/

  • Radwa
    2019-04-01 21:21

    يمكن اكون شفتها فيلم قبل كدة ﻷني محستش بأي جديد فيها... حب الفاتنة لوع الفرعون وساقه اهمال مصالح الشعب وتبديد امواله فى سبيل عشق جامح فاني انتهى بمقتل الحبيبين. صياغة نجيب اكتر حاجة شدتني، كمان تشابه احداث الرواية مع اللى بيحصل فى مصر من وقت الثورة و قوة تأثير الكهنة على عامة الشعب لدرجة دفعهم ﻷغتيال ملك بدون تفكير.

  • بيتـر إسحق إبراهيم
    2019-04-19 23:34

    من أين لنجيب محفوظ بهذه اللغة!المذهل حقاً أن هذا العمل الأدبي يعد من بكورة الأعمال الأدبية لنجيب محفوظ لكنك تكاد لا تلحظ هذا, ببساطة إنه إسلوب كاتب محنك و ليس كاتب في بداية مسيرته, حقاً ان نجيب محفوظ إله الرواية العربية.كما أنك حتماً ستقع في غرام رادوبيس.

  • Marwa Shahbour
    2019-04-08 19:24

    .ليس السبب هو "جمال" رادوبيس ولكن "ضعف" النفس

  • مَــروى
    2019-03-31 16:20

    عاطفة نكراء حاول الكاتب تزيينها بجميل كلامه، ورقّة ألفاظه لكنها أبت إلا الظهور بوجهها القبيح، المُهلك للعباد، المنهك لقواهم، المستنفد لطاقاتهم، الجالب لسخط الله. هي قصّة فتنة على هيئة امرأة جميلة، أو لنقُل امرأة فاتنة، قصمت ظهور ناظريها، وأهلكت أقوامًا ضعافًا لا يملكون سوى أن يبقوا مسلوبين مدهوشين أمام فتنتها الطاغية، فأوردوا أنفسهم موردًا مُهلكًا قبل أن تُوردهم هي، وأذلّوا النًّفس وبذلوها بثمن بخس وألقوها تحت قدميها، فما كان منها إلا أنها داستهم هازئة غير عابئة غير مكترثة، كانت تنشد نشيد الحب بصوتها العذب وأقدامها تدهس أبرياء يستصرخون بها منها. ثم انقلب السحر على الساحر، وطُعنت بخنجرها المسموم فهلكت مع جموع الهالكين، بإرادتها، جزاءً وفاقًا.ولا ننسى الحوار الذي أُقيم بساحتها، والجدال الذي احتدم في أرضها، خين تعارك فكّريًّا أصحاب الحرف والمهن من التجار والزرّاع، مع أصحاب الفكر والخيال من النحّاتين والشعراء، وأعجبني تصويره للأمر وتسييره للجدال.

  • Lilirose
    2019-04-08 17:14

    Nell'antico Egitto il giovane ed impetuoso faraone Merenre II e la bellissima cortigiana Rhadopis si innamorano perdutamente: un sentimento travolgente e totalizzante che li inebrierà a tal punto da far dimenticare al sovrano qualunque responsabilità nei confronti del suo regno, li renderà ciechi di fronte alla crescente ostilità che li circonda e li condurrà in breve tempo alla rovina. Questa è in poche parole la trama del romanzo, piuttosto semplice perchè il vero punto di forza è l'atmosfera: ogni scena è intrisa di sensualità, da ogni descrizione traspaiono l'opulenza e la magnificenza della millenaria cultura egizia. E' un libro di passioni e non parlo solo di quella bruciante fra i protagonisti: ogni altro personaggio ama profondamente e in maniera quasi sempre tragica e fatalista. Questo però non deve lasciar pensare che sia soltanto un romanzo sentimentale, anzi la relazione fra i due amanti si sviluppa talmente in fretta che non abbiamo neanche modo di appassionarcene, ed assume interesse solo in quanto allegoria del potere distruttivo del desiderio. I due giovani si smarriscono nel loro amore cieco ed egoista tanto da perdere ogni contatto con la realtà e nemmeno nel momento cruciale saranno capaci di elevarsi al di sopra della passione terrena che li ha soggiogati.Lo stile è elaborato e ricco di descrizioni, ma resta comunque scorrevole. L'unico difetto che mi sentirei di trovargli è l'eccessiva brevita, che secondo me non ha permesso di sviluppare appieno né le tematiche nè la psicologia dei personaggi. L'impressione che resta è che benché sia un'opera molto intensa si tratti più di una fiaba tragica (per quanto affascinante) che di un romanzo vero e proprio.

  • Mohamed Omran
    2019-03-22 22:19

    من البداية يتحدث محفوظ عن الشارع المصرى فى الرواية كأنه الشارع المصرى الحديث ، بل أن حوارات الوجهاء عن أمور السياسة فى (رادوبيس) تشبه الأحاديث السياسية فى الثلاثية مثلاً ، القارئ لا يستطيع أن يمحو عصر الأربعينيات من ذهنه وهو يقرأ (رادوبيس) ، فصالون رادوبيس يشبه فى جانب منه صالونات الأربعينيات ، ولفظ رئيس الوزراء ، وخلاف رئيس الوزراء (المحبوب من الشعب) الدائم مع الملك ، كل هذه ليست سوى دلالات واسقاطات واضحة على عصر محفوظالشخصيات الرئيسية هى الملك مرنرع الثانى ، الملك الشاب القوى الذى لا يخلو من تهور وعناد وحب للنساء سيؤثر عليه خلال سير القصةثم مساعدا الملك وهما سوفخاتب كبير الحجاب صاحب الحكمة التى تنقصها القوة المرجوة ، ثم طاهو رئيس الحرس الملكى بقوته الظاهرة التى لن تخلو من نزوة ستؤدى إلى كارثةثم نيتوقريس زوجة الملك المخلصة التى تُجرح فى كرامتها ومع ذلك تظل بجانب زوجها إلى النهايةوخنوم حتب رئيس الوزراء وكبير الكهنة وهو الشخصية المقاومة التى تواجه الملك وتنتصر عليهأما بطلة الرواية فهى رادوبيس الغانية التى تأسر قلوب الرجال بجمالها وفتنتهاوقصة رادوبيس هى قصة تُحكى فى كتب التاريخ القديمة ، هيرودوت ذكرها وإن كان قد نفى عنها أنها بنت هرماً كما شاع عنها فى عصره . أما روجر لانسلين جرين فقد ذكر عنها فى كتابه عن أساطير مصر القديمة أن رادوبيس يونانية سباها القراصنة وباعوها لرجل غنى فكانت ضمن عبيده وكان رفيقها فى هذه الفترة إيسوب صاحب القصص الشهيرة . ثم باعها الرجل إلى تاجر يونانى مقيم فى مصر اسمه كاراكسوس وهو أخو الشاعرة سافو (وهذه التفاصيل ذكرها هيرودوت) ، ولكن كاراكسوس عامل رادوبيس بنبل ودللها كابنته ، حتى اختطف نسر ما صندلها وهى تستحم وحلق عالياً ثم ألقاه فى حضن فرعون مصر أماسيس ، الذى بحث عن صاحبة الصندل (على طريقة سندريللا) وعندما وجدها جعلها زوجه ، وعاشا فى سعادة حتى نهاية حياتهمابالطبع محفوظ أسقط كثير من هذه التفاصيل ووضع تفاصيله الخاصة ، فهى عند محفوظ مصرية ريفية هربت مع عشيقها إلى الجنوب حتى هجرها العشيق ، ثم استطاعت بجمالها أن تتزوج من كهل ثرى فأصبحت غنية بفضل موته ، فأقامت صالون تستقبل فيه الضيوف وتسلم جسدها كل ليلة لرجل فيهمتسير رواية محفوظ فى خطين رئيسيين :الخط الأول : هو رغبة الملك فى استعادة الأراضى التى منحها أسلافه للكهنة ، هذه الأراضى التى يراها الكهنة ورئيسهم (خنوم حتب) بمثابة حق لهم . الفرعون عنيد ويصر على استعادة الأراضى ويفعل ذلك وسيدفع ثمنه ، نيتوقريس وسوفخاتب نصحاه بأن يستخدم الحكمة وأن يترك الأراضى فى حين أن طاهو كان مع رأى الملك العنيد والمندفع ، ومال فرعون لرأى طاهوالخط الثانى : وهو حب الفرعون لرادوبيس ، الذى بدأ بفعل الصدفة (وفقاً للأسطورة) بأن اختطف النسر صندل رادوبيس ورماه عنده قدمى فرعون . عرف سوفخاتب أنه صندل رادوبيس ، ورغّب الملك فى صاحبة الصندل ، فى حين أن طاهو ولسبب فى نفسه (سبب حبه لرادوبيس) حاول أن ينفّر الملك من رادوبيس ووصفها بأنها ذات جمال رخيصولكن فرعون مال هذه المرة لرأى سوفخاتب ، وهذا بيّن ببساطة أنه ملك يسير حب أهوائه وأنه ملك عابث كما صاح عنه الشعب فينا بعدمع ظهور الفرعون فى حياة رادوبيس تغيرت الأمور ، ولا شك فهى لن تستطيع أن تجعل الآخرين يشاركونه جسدها ، ولكنها احتفظت بحق افامتها فى قصرها ببيجةمن جهة أخرى فأمام إصرار خنوم حتب على الإحتفاظ بأراضى الكهنة بل وتوسيط الملكة نيتوقريس فى ذلك ، وجد الملك أنه من الأصح هو أن يعزله من منصبه ، ولم يكن يقدّر العواقبالكهنة بدأوا يوغروا صدر الشعب ضد الملك الذى يلهو مع رادوبيس فى قصر بيجةولم يكن أحداً من أبطال القصة وربما من القراء يحسب حساباً لطاهو الذى يشعر بالغيرة الشديدة من فرعون حين أصبحت رادوبيس له وحده ، فيخون طاهو الملك بأن يساعد الكهنة على كشف مكيدة فرعون الذى دبر مع رادوبيس استدعاء الجيش بحجة أن قبائل النوبة أعلنت العصيان ، هذا الذى لم يحدث ، وبهدف حشد القوة للقضاء على الكهنةكشف الكهنة ذلك وسارعوا بعمل ثورة شعبية ضد الملك ، بل والمطالبة بجعل نيتوقريس ملكة على مصرانتهت الرواية بنهايات مأساوية للملك الذى أصابه سهم رماه أحد الثائرين ، ولرادوبيس التى قتلت نفسها بالسم . ولم يذكر محفوظ المصير الذى آلت إليه مصر بعد الثورة الشعبيةمحفوظ لفق قصة رادوبيس مع قصة الملك العابث مع ثورة الشعب المصرى ليخدم هدفه ، الرواية جميلة وممتعة أدبياً غير أنها ليست عصرية وقد تكون ثقيلة نسبياً لمن اعتاد على الأدب الحديث ، ولكنها مثال جيد للأدب المحرض فى فترة زمنية ما

  • Mohamedmsayed
    2019-04-11 16:35

    أجمل ما في روايات محفوظ عن المصريين القدماء - الفراعنة - أنه يستيع بكل براعة أن ينقلك إلى عالمهم ويجعلك تشيع أجواء هذا الزمان وتشعر بعظمة كل ما فيه من تماثيل وقصور، والشيء الآخر الذي يفعله محفوظ ببراعm أن يجعلنا نحس انهم كانوا آدميين يحبوا ويكرهوا ويحقدوا لا تماثيل عظيمة كما نراهم، هذا ما شعرت به بعد قراءتي عبث الأقدار والباحث عن الحقيقة ورادوبيس، أما عن رادوبيس فلغتها عظيمة ورغم أن القاريء العالم بأسلوب محفوظ من الممكن أن يتوقع سير الأحداث ويراها أحياناً تقليدية إلا أن يد محفوظ تزيل كل أثر للتقليدية، الرواية تحكي عن رادوبيس الغنية الجميلة التي تعيش في قصر أبيض أجمل ما يكون والتي يعشقها فرعون وتعشقه فتتخلى عن كل حياتها كغانية وتسعد بحبه إلى أن الملك الشاب الذي قرر أن يعيد أراضي الكهنة إلى أملاكه يدخل في صراع شديد من الكهنة ورغم ذكاء رادوبيس ومحاولة إنقاذه بفكرة ذكية إلا أن قائد حرسه الذي تحول حبه لرادوبيس لحقد عليها وعلى الملك يخون الملك وتفشل خطة رادوبيس ويثور الشعب على الملك بتحريض الكهنة ويقتلوا الملك وتنتحر رادوبيس.

  • سارة الليثي
    2019-04-10 23:28

    #رادوبيس أتعجب كثيراً عندما أقرأ مثل هذه الروايات التاريخية الرائعة وآتسائل لم لا تحول لأفلام سينمائية، لم دائماً نهمل تاريخنا وما نتميز به ونلهث خلف تقليد الغرب، فعلى الرغم من أنهم لا يحظون بتاريخ عريق مثلنا الا انهم يتفننون في ابداع الافلام التاريخية واستغلال كل حادثة مهما كانت صغيرة ليصنعوا منها رواية وفيلما ليمجدوا تاريخهم ولا يمنع ذلك أيضاً من اقتباس تاريخ الأمم المجاورة وضمها لتاريخهم، حتى تاريخنا لم يسلم منهم فقد انتجوا أفلاماً عن #كليوباترا والمومياوات المصرية و #التاريخ_المصري. بينما أهملنا نحن تاريخنا وحضارتنا ونسعى لاقتفاء آثارهم في حضارتهم الحديثة وليدة البارحة، رواية #رادوبيس لـ #نجيب_محفوظ تدور في #العصر_الفرعوني عن قصة حب بين #فرعون_مصر واحدى الغانيات، بالطبع قد تكون تلك القصة هي محض خيال وليس لها أساس من الواقع، ولكني أرى في الرواية اسقاطاً تاريخياً على الواقع، فقد استعمل #الحقبة_الفرعونية ليستخدمها في الاشارة إلى فساد النظام والدولة في العصر الحالي، ففي النهاية يظل الفساد واحداً ولا تختلف أدوات الظلم والاستبداد عبر العصور.

  • Mai
    2019-03-28 19:35

    على الرغم من ان نجيب محفوظ لم يؤرخ فى روايته لملك فرعونى بعينه ..حيث يأتى بعد بيبى الثانى فترة الثورة الاولى فى فجر التارخ...فقد كان هذا الملك هو نهاية الاسرة السادسة ..ولكن بنظرة اوسع لهذه الروايه نجد فيها إسقاط واضح على المجتع وخاصة العصر الذى كتبت فيه والذى انتشر فيه الحديث عن تأثير نساء على ملوك مصر وكبار رجالها..اعجبنى فيها شخصية الملكة جدا ..ثم نجده مقتبس في نهايتها نفس النهاية التراجيدية لقصة انطونيو وكيلوبترا ..بإختصار روايه ممتعة وجيدة

  • Dalia Fawzy
    2019-03-22 23:35

    رواية جميلة ؛ من احب الروايات لقلبي ؛ يمكن لاسباب تتعلق بشخصي أنا : انا بحب المرأة الجميلة القوية شديدة التأثير ؛ اللي تجمع بين الجمال و الثقافة و السياسة ؛ كمان انا مقتنعة ان المرأة لو فقدت الانسان اللي بتحبه ؛ الموت هو سبيلها الوحيد ..... علشان كدا انا بحب جداً رواية رادوبيس لاسباب انسانية تتعلق بيا انا ؛ بعيد عن اي نقد موضوعي :D

  • Aya karaaly
    2019-04-09 23:10

    الغريب اني زعلت علي مرنرع مع انه كان فاسد وساب الملكه وضيع البلد عشان غروره روايه جميله جدا ♥(مامن رجاء ولا امل مات الحب وتبددت الاوههام كم عبثت بي الاحلام والاوهام اما الان فقد انتهي كل شئ وايقظني من غفوتي الموت الرهيب)

  • هدى المنعم
    2019-03-25 16:18

    أحب الرواية التاريخية، وأحب لغة نجيب محفوظ ومفرداته المختلفة، وأعجبت بإحكامه القبضة علی تسلسل الأحداث ورسم الشخصيات، لكن ربما القصة نفسها لم تثر اهتمامي كثيرا بقدر ما فعلت كفاح طيبة.

  • Mahmoud EL Agamey
    2019-04-05 17:27

    ابعادها السياسيه يمكن اسقاطها على الواقع المعاصر*********************سرديه لكن اسلوب نجيب محفوظ مميز

  • Ahmed Hassan
    2019-04-16 19:34

    ليست سيئه وليست رائعه يالنسبه لي شخصيا في الروايات التاريخيه احب ان اعرف الخطوط الفاصله بين الحقيقه والروايه وما اضافه المؤلف وما هو وقائع تاريخيه حقيقيه.

  • Mariam Okasha
    2019-04-12 16:18

    أسلوب نجيب محفوظ لا يعلى عليه بالطبع ... الرواية تحمل الكثير من الأحداث و المشاعر الإنسانية ..تحكي عن الرغبة و الألم و الحب و ما يمكن أن يخلقه من تغيير في حياة شخصٍ ما ...