Read الذبابة by عبيد ابراهيم بوملحه Online

الذبابة

Telegram Official Site Telegram is a cloud based mobile and desktop messaging app with a focus on security and speed. Arabic newspapers Online Arabic newspapers Online . alalam Iraq newspapers Iraqi Newspapers Explore the most complete list of online newspapers from Iraq Find information about Iraq news and current events AmmonNews YouTube

...

Title : الذبابة
Author :
Rating :
ISBN : 9789996694660
Format Type : Paperback
Number of Pages : 186 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

الذبابة Reviews

  • Hassan Salem
    2018-11-11 15:42

    " الباحثون عن الشهرة بأي ثمن كان هم كالذباب . ترى أحدهم في كل مكان ومحفل ويشارك في أي نقاش أو حديث ليجعل من نفسه مهماً وهو في قرارة نفسه وفِي نظر المحيطين به يظل ذبابة مزعجة تقف على قرن ثور ، لم يعرف متى طارت أو متى حلت ، وطارت ،،،، "،،" أريد أن أظل كما أنا شخص على الهامش ، لا أريد أن أخرج على السطور أبداً ، الظلمة أمان و النور نار تحرق ، لا أريد الشهرة أو أن أكون مشهوراً ، انتشر مرض الشهرة حتى أصبح وباءً لا يبقى ولا يذر ، كان الله في عون الأجيال القادمة و آبائهم يفعلون أي شيء من أجلها ووميضها الكاذب ، وميض يخبو ، يفعلون أي شيء من أجلها ، يهرجون ليكونوا قردة ، " سبالوه " أصبح السيرك في كل هاتف ، و البنات يظهرن مفاتنهن ، و آخرون يرتدون ثوب النصح فيكون واسعاً عليهم لأنهم لا يملكون أي علم ، يكتبون وينزلون مقاطع الفيديو و يتسابقون من أجلها سواء كانت مفيدة أو تافهة أو مضحكة ، والأدهى والأمر أن الأعمال الخيرية وحتى التطوعية أصبحت من أجل ذلك فقط وليس من أجل الواجب ، فتجد اليائسين الباحثين عن الشهرة يجلسون متقززين و متملمين في العمل الخيري إلى أن يحين وقت إلتقاط الصور فتزرع الإبتسامة على شفاههم ويمسحون على رؤوس اليتامى أو المعاقين و يحتضنونهم ،،!!!! ،،#الذبابة#عبيد_إبراهيم_أبوملحه#نوفا_بلس،،الرواية تنتمي للأدب الساخر الذي يسلط الضوء على الظواهر السلبية التي تجتاح المجتمع كما هو موضح في الاقتباسات 👆🏻 بأسلوب فكاهي جعلني أضحك في عدة فقرات 😂 منها الجوائز الثقافية ، و آراء النقاد التي تشترى بفنجان قهوة !!! و مشاهير مواقع التواصل الذين أصبحوا كالذباب . كما تطرق الكاتب لفترة آخر عقدين من القرن الماضي عن عادات المجتمع التي كان يسودها روح الآلفة و التعاون و البساطة و طريقة التواصل بين أفراد المجتمع و دور المطوع و تغيرها الى ما نراها حالياً !!،،شخصية قنوخ قول قولي جعلتني استرجع شخصية أبو شلاخ في رواية أبو شلاخ البرمائي للراحل غازي القصيبي ،،، مع اختلاف دورهما في أحداث الروايتان

  • Elham
    2018-11-05 17:42

    عندما شرعت في قراءة هذه الرواية ، أدركت منذ الصفحات الأولى أن كاتبها مجنون ...و لا أقصد بالجنون غياب العقل ، بل الجموح إلى آفاق يعجز أن يصلها العقل النمطي في الكتابة ..فهذه الرواية التي انحصرت أحداثها في يوم واحد ، قد نقلتني على جناحي ذبابة من زمن لآخر و حطت بي في بلاد الأرض من مشرقها إلى مغربها و جعلتني أُعايش كل شعور و نقيضه ، و عرفتني بشخصيات مختلفة التركيب لا تشبه بعضها بعض..كل ذلك دون أن يتسرب لنفسي كلل أو ملل أو تصاب عيناي بحساسية نشوز المفردات أو الأساليب ..في الحقيقة لم اضحك بشكل هيستيري و أنا أقرأ كتاب كما فعلت و أنا أقرأ الذبابة.. و لكن الكاتب أبى إلا أن يجعلني أدفع ثمن الضحك غالياً في آخر مشاهد الرواية . كتاب لو كنت ناقدة لتوجته على عرش الأدب الساخر .. ذلك الذي يضرب بمعانيه دون أن يترك للضرب أثراً يُمسك ضده ..أرفع القبعة لجنون الكاتب ..