Read على شق الوسن by محبوبة محمد سلامة Online

على شق الوسن

شهقت "هِند" ثُمَّ صرخَتْ منادية "مالِك"؛ أسرع إليها فوجد أمه تنازع في فضاء المكان معلقة بين الأرضِ والسّماء؛ نظر للفراغ أمامه بفزعٍ انقلب بعدها إلى غضبٍ وقهر..هنالِك وقد عَلِمَ أن لا مَنْجَى مِنها إلّا إليها؛ قرر مغادرة الغرفة مُستسلِمًا لها،التفتَ إلى "هِند" مرة أخيرة ثُمَّ انحنى على رأسها مقبّلًا وهمس:- تذكّري..أنا لكِ ما حييتُ حتى وإن رأيتِ عكس ذلك.شهقت "هِند" ثُمَّ صرخَتْ منادية "مالِك"؛ أسرع إليها فوجد أمه تنازع في فضاء المكان معلقة بين الأرضِ والسّماء؛ نظر للفراغ أمامه بفزعٍ انقلب بعدها إلى غضبٍ وقهر..​هنالِك وقد عَلِمَ أن لا مَنْجَى مِنها إلّا إليها؛ قرر مغادرة الغرفة مُستسلِمًا لها،التفتَ إلى "هِند" مرة أخيرة ثُمَّ انحنى على رأسها مقبّلًا وهمس:- تذكّري..أنا لكِ ما حييتُ حتى وإن رأيتِ عكس ذلك....

Title : على شق الوسن
Author :
Rating :
ISBN : 2016/23657
Format Type : ePub
Number of Pages : 303 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

على شق الوسن Reviews

  • حنان لاشين
    2018-09-07 14:12

    قرأت لكم" على شَقِّ الوسَنْ "العنوان الفريد يدفعك للبحث عن معنى الوسَنْوهو ببساطة أول مراحل النعاس...لماذا النعاس! ولماذا النوم! لا بد أن تبحر لتعرف المغزى من رواية رومانسية تفيض بالمشاعر الانسانية السامية للكاتبة والأديبة الخلوقةأ. محبوبه محمد سلامهوالتي تعتبر روايتها تحفة أدبية ودرس للكتاب ليتعلموا كيفية صياغة الجمل بمهارة فهي بارعة في الكتابة كما نعرفها جميعا فقلمها الثري تربى في حدائق البيان القرآني وهي معلمة للقراءات العشر للقرآن الكريم ولهذا كلماتها تتلألأ ببهاء على السطور.تحظي محبوبة بثراء لغوي عجيب وهي ماهرة في انتقاء الألفاظ والتعبيرات..والرموز أيضا...وهذا ما استوقفني في حوارت بين شخصيتين ( المجنون والسكّير)روايتنا تتحدث عن عالم الجن ليس بشكل مرعب فهي ليست رواية رعب.. بل بطريقة جذابة ومشوقة وبين ثنايا قصة رومانسية ماتعة وحالمةحيث تتدفق جرعات نورانية بين شخصيات متنوعة بعضها من الإنس وبعضها من الجن لنتعلم كيف نتقي المس وكيف يكون الطريق إلى السلامة دون مخالفات شرعية.تحية لهذا القلم النبيل ودعوة من القلب أن يكتب الله له التوفيق والانتشار وأن تقع كلماتها في مرماها وتصيب الهدف.وحمدا لله انني قد تمكنت من الاطلاع عليها قبل النشر فهذا شرف لي.

  • Nessrien Mohamed
    2018-09-08 20:04

    من اجمل ما قرأت لكاتبتنا المبدعه .السرد سلس جدا . تستعملى كل اساليب البلاغيه بحرفيه ومهارة نغبطك عليها .نقرأ لغه عربيه أصيله باستمتاع شديد.الوصف دقيق يجعلنا نعيش الروايه ونرى شخوصها وابطالها رأى العين .وصف الاماكن يجعلنا نهيم معك فى أعالى الجنان الحوار ممتع وشيق وجذاب .تتنقل الكاتبه بين اجزاء وابطال الروايه بسهوله ويسر لا يجعلنا ننفصل عن الاحداث الاخرى .فكرة جديده شائكه بمعالجه وطرح مبتكر تعالح فيه الكاتبه جهل بلغ بالناس ما بلغ.تصحح فكرة وترسخ عقيده صحيحه بعيدا عن اى توجيه ونصح دينى مباشر او غير مباشر . استمتعت بها جدا

  • أحمد مراد
    2018-09-02 22:11

    على شق الوسنالعنوان يعطيك الإيحاء المبدئي السليم عن الروايةأنت أمام قلم قوي وثري لغويا بشكل فائقوهي كذلك بالفعلحتى أني صنفتها ضمن الروايات التعليمية في مجال اللغة وقوة اللفظ وغزارة مترادفاته وصوره الفنيةوبهذا أنصح بها لكل كاتب مبتديء ليقوم أو يقوي لغتهالفكرة قد لا تكون جديدة ولكن المعالجة هذه المرة هي الجديدة ويمكنك تسليم عقك لها بمنتهى الاطمئنانعالم الجن وتقاطعه مع بني البشربلا خزعبلات ولا مبالغة تطوف الكاتبة في هذا العالم وتمنحنا وتمنح البطل الخلاص في النهايةاسم الكاتبة ( محبوبه محمد سلامة ) مؤشر ودليل للعمل القوي النقي الهادف

  • Amani tawfik
    2018-08-25 19:28

    منذ بداية قرائتى للاسم فى ترشيحات منى سلامة جذبنى لاقصى درجة أول عمل اقرأه للكاتبة ملل غريب فى بداية الرواية حتى نصف الرواية لم افهم اى شئ ولا اى علاقة تربط بين الاحداث حتى بدأ ينقشع الظلام عن كل شئ وبدأت الاحداث بالترابط عمل جيد فى محتوااه تفاجأت بالقصة وبالجن ظننته عملا دراميا او رومانسيا وتلك نقظة تحسب للعمل لغة الرواية قوية تقييمى للرواية 3 نجمات ونصف

  • Amal Saleh
    2018-09-14 15:16

    أعجبتني كثيراً ,فيض من المشاعر في كلمات الكاتبة ,الفكرة جديدة وواقعية ومشوقة , أحببت حوارات المجنون والسكير , ونهايتها سعيدة وترضيني جداً 😄

  • Sara El Masri
    2018-08-27 19:05

    روايه لغتها قووويه ورائعه.. تتحدث عن تلبس الجن للانسان والسحر وطريقه العلاج للمس وكيفيه التحصين !! احببت السرد احببت الحبكه .. حبيتا كلها.. وقت بتقرأها بتحس نفسك عم تقرأ ادب عربي :D.. بعض المقاطع ذكرتني بالف ليله وليله.. ولكن شتان بين هيدي الروايه والف ليله وليله!

  • آلاء جمال
    2018-09-21 14:31

    أَجزَّ الله ﷻ "محبوبةً" على ما جادت بهِ قريحتها للأدبِ العربي، وبارك في قلمها وجعله نبعًا لا يَنضب فلا نظمأُ بعدهُ أبدا.بعد أربعة سنوات من جِد ومثابرة أتتْ الكاتبة بفكرة بِكْرِية لم تُسبق إليها بالمجال الأدبي .. فأجادت الطرح والمعالجة في ضوء الفِكر والعاطفة، فجمعت وأوعت بين طيات كلماتها من الإثارة والإبداع ما أعجزَني عن النُطق والحَرَاك ؛ما إن بدأتُ بالإطلاع حتى ارتعد جسدي، وتَسارع نبضُ قلبي، وأُضيئ بداخلي شغفًا على الإقبال حتى التمام .. ومع ذُروة الحَدث بدأت تَنجلِي عن ناظريَّ تلك الغمامة التي حجبت عني النور رويدًا رويدًا، إلى أن سَطَعتْ الحقيقة وَسَط ظُلمة الجَهلِ والخُزعْبلات.وحين حانت لحظة الودَاع عَزّ عليّ ذلك، أودَعَتْ روحِي الصُفح والأسطُر والكلمات بأمان إلى حين عَودةٍ قريبة .. قريبة جدًا ._____أبحرتُ عَلى شَق الوَسْن في رِحلة تعددت فيها الأجنسة والأزمنة والأمكنة، تارة يأخُذني الوَسْن لعالم برزخيّ (عالم الجن) وأخر واقعيّ (عالم الإنس) أشتد في كِلاهما الصِراع من أجل البقاء؛ بقاء الحب، الأمن، الأمان ... بقاء الوطن.وقبل هذا وذاك لتَذوق طعم الحرية! تعرَفتُ على شخوص عدة :نورسين "الأميرةُ العاشِقة" _ داغِر "الفارِس المُحِب" _ السَكير والمجنون "صاحِبيّ المسجِد" _ هِند "الزوجة الصامِدة" _ مالِك "الزوج المُخلص" _ تَمارة "الأُم" _ رِضا "المنبوذ" _ حاكم مملكة الغجر ... وغيرهم الكثير.لكلٍ منهم قصة وحكاية، وسِـــر!_____أما اللغة فقد تُوِجت الرواية بها، حيثُ جائت فُصحة عَذبة، ذات لحنٍ شجي يُطرِبُ الفؤاد، صاغتها صاحبة البيان في أسلوب ممتع منمق. و في الختام : أرى أن "علىٰ شَق الوَسْنِ" إحدى الروايات التي لمن الرائع أن تُحَول إلى فيلم سينيمائي حَيّ ( أنمي ).والله المُوفِق.

  • Hàñán Múhâmmad
    2018-09-18 22:33

    اطلَعت على رأي الدكتوره حنان لاشين فيها ووقعت في حبها قبل قراءة حرف واحد منها .. الحقيقه يكفي أنها بقلم المحبوبه لأحُبها :) لكن زاد انبهاري وزاد حبي بعد قراءتها أضعافًا مضاعفه .. هي رِحلة شيّقه ومُمْتعه بين عالمنا والعالم الآخر .. مليئه بالمُصطلحات والتشبيهات التي سلبت عقلي وقلبي معًا .. " هِند " تألمت لحالها كثيرًا فكم يؤلم جفاء الأقربين فجأه وبدون أسباب .. للحق ايضًا سخرت منها وقلت في نفسي كم هي غبية تِلك الهِند كيف لم يخطر لها ببال الحل الأمثل من البدايه" داغِر " نِعّمَ الرفيق والسَند هو " نورسين " لا اعلم هل مُخطئة أنا في شعوري ام على صواب لكني كرهتها أشد كُره وطوال رحلتي مع الروايه كنت اريد ضربها وبشِدّه" الصاحبان عند السور " ما أروع صداقتهم وما أجمل تحاورهما- الدنيا دار فتن، وبلاؤها عظيم الأثر، والحزن فيها يولد وحشةً في الصدر يعقبها الوهن، وأيامها تحمل بين ظلامها، ونورها غريب الأفعال وأسوءها الظلم - :') "انقلب الخزي أملًا وقد تملّك اليقين من قلبها أخيرًا .. أن لا ملجأ ولا منجى من مصيبتها إلا إلى الله "" وصف الچَنّه " - هي نور يتلألأ، وشموس تتألق، وقصور مشيّده، وأنهار مطرده، وفاكهة كثيره، لا ممنوعة ولا معطوبه، في مقامٍ أبدًا، في سعادة ونضرة، ودور عالية، رفيعة غاليه ." كنت على عِلم مُسبق بأنَّ الكاتبه صاحبة لُغه عربيه قويه للغايه وتهيأت لاستقبال كل ما سيخطه قلمها من مُصطلحات .. ولكنها حطّمت المتوقع في تلك الروايه .. هي حقًا لا يُماثلها أحد في ثراءها باللغه العربيه :) ليس سردها وحده المُميز لكنه الحوار أيضًا .. هي مُختلفه .. مُختلفه بحَبكتها وفكرتها وحواراتها مُتفرده بذاتها من لم يقرأها فاته الكثير جدًا ومن لا ينتَوي قراءتها سيخسر حتمًا#يا_رائعه

  • Reham Maher
    2018-09-06 19:12

    حينما ذهبت لمعرض الكتاب كنت انتويت ان اشتري عملك الأول الورقي "علي شق الوسن" مع ثقتي أنها جميلة. شغلتني الحياه ولم ابدأ قرائتها الا منذ عده أيام ولا يسعني القول إلا إنكِ رائعه. تمكنك من اللغه العربيه وكلماتها جعلني اطفوا فوق السحاب وابحر ببحرٍ صنعته كلماتك بخيالي، وعالم نسجه جمال وصفك بعقلي. قرأت العديد والعديد من الروايات الضعيف منها والقوي ولكن لم ار احد تمكن من اللغه مثلك. بكلماتك البسيطه المتقنه المميزه. اول مره اقرأ عن الجن "بخاف شويه" طرحتي القضيه بشكل رائع ومررتها بجميع الحلول التي يلجأ إليها الجميع مِن حولنا. جذبني بشده حديث "داغر"-حدثني عن الجنه. حينها استفاض "ابن الخطاب" واسترسل، ما قاله من وصف مبهج مس بداخلي شيئا ما. فرحت بشده حينما اعلن "داغر" إسلامه. أما عن "نورسين" وكل ما مرت به. فلا استطيع الحديث فأنت ابدعت بشخصيتها. كرهتها بدايهً ثم تعاطفتُ معها وأخيرا أحببتها. ف في فالنهايه كلٌ منا يبحث عن وطنه وأخيرًا وجد كلٌ منهم وطنه وسكن إليه. السكّير والمجنون وما احتوته مشاهدهما من حوار وكلمات حملت بين طياتها الكثير أبدعت أنتِ في كتابتها ووصفها بدقه. أبكيتني يا عزيزتي بمشهد موت ياسمينه وشعرت لوهله أني معهم بالمنزل اري الانهيار وما أَلم بهما أريد مساعدتهما وإنقاذ الصغيره ومواساه أمها بعد فقدانها ولكن اكتشف أني مكبله بكيت وبكيت كثيرًا وكأنها ابنتي. اتعرفين أنهيت قراءتها البارحه ومازالت بجانبي اُعيد قراءه سطور منها لا اقدر علي مفارقتها. انتظر عملك الجديد بشده حبيبتي ❤ رضيَّ الله عنكِ وارضاكِ. "أعذريني ان كان لدي من الخطأ النحوي الكثير"

  • Fatma Mahdy
    2018-09-24 20:11

    لفت نظرى عنوان الرواية واقتنيتها وأعلم يقينا أنى لن أستطيع قراءتها لان لعلمى بقوة آداءك باللغة العربية....بدأت بها ولم أقم إلا للصلاة

  • Roody
    2018-09-21 15:09

    علىٰ شق الوسن!لفت انتبآهي اسم الروآية في الوهلة الاولىٰ التي رأيت فيها إحدىٰ الكآتبآت التي أهيم في قلمهن تُرشّح قراءة هذه الروآية ، ف سريعاً ما همَمتُ بتحميلها pdf وانا متشوّقة لقراءة محتوآها !مضت السآعة الاولىٰ وأنا اتجوّل بين الأسطر، موضوع هنا وآخر هناك ولم أجد ما يشد انتبآهي بتاتًا! ولا م ينفعني أيضا. !اكتسح جُل مقدمة الروآية الحديث عن ما يحدث للجنيّة دآخل الإنسيّ وهي مقيمة داخله في مملكتها او ما أسمته هي بمملكتها !صرآعات لإخرآج "نورسين" ملكة الجن من جسد "مالك" جُبت متآهآت لا فآئدة منها !إلىٰ أن تمّ إخراجها ولكن قآم ابن العم "داغر" بدخول جسد زوجة الانسي ! ومن ثم أسلم ! و و و و لا أريد أن أخوض ف التفآصيل ! ولكنّي ما أتممت سطر إلا وددت أن أجد معلومة ما عن عالم الجن ! قصة غريبة او غير معتآدة حصلت لأحدهم ! نصيحة للتحصين المثالي من الجن تغوص في ثنايا الرواية باسلوب الكاتبة ! ولكن لم أجد ما ينفع أو ما يشد انتبآهي لأنهيها ولكن ما إن وصلت لمنتصف الطريق يجب عليّ أن أُكمِلأُبحر في قصة "المجنون والسّكير" تارة ، وأُحلق في قصة "مالك ونورسين" تارة أخرىٰألتهم الأسطر وأتمنّى أن أتخلص من هذه الرواية قريباً !وهـٰأنذا أخيرا أكملتها منذ دقائق وأكتب هذا التقرير البسيط عنها .ملاحظة : وجهة نظري لي وحدي ، وقد يروق لك ما قد لا يروق لي ^^ولكن للأسف لم ترُق لي البتّة '(ويبدو أنها المرة الاولىٰ والاخيرة التي أقرأ فيها لهذه الكاتبةة .

  • Osama Yosre
    2018-09-02 17:25

    على شق الوسن - محبوة محمد سلامةنورسين اميرة من الجن تهرب من عشيرتها وتعشق انسان وتتلبسه فيغيب عن زوجته وعن الدنيا فتحاول زوجته اخرجها بكل السب عن طريق الزاروالاعمال والكنيسة والشيوخ ويدور الصراع لاخر الروايه وهناك خطوط درامية اخرى تتقاطع مع الاحداث كقوانين الغجر وعشيرتهم وحكاية المجنون والسكيرالروايه ممتعه جدا والكاتبه لديها القدره على ان تجعلك مشتاق لتكملة الحدوتهاللغة راقيه جدا وملى بالمحسنات البديعية بزيادهالغلاف والعنوان كويسين ومناسبين للاحداثالنهاية ممتعه بعد الصراع الكبير بين الشخصياتالشى الوحيد اللى جعلنى اشعر ببعض الضيف استخدام الكاتبه اللغة الملى بالاستعاره والكناية التى جعلتنى اقف كثر لافهم الغرض منهم وكذلكاللغة العربية يمكن ان تكون ابسط من ذلك

  • إيناس سمير
    2018-09-12 14:20

    عجبتني الفكره جدا وفكرتني بكتب قريتها زمان وحكايات عايشتها فعليا لسنين فكرة الانس والجن بتستهويني جدا ..اللغه معقوله ..مش السهله اوي ومش المكلكعه اللي تزهق الغايه منها في منتهي الاهميه لانه الجهل ممكن يوصل لطرق الكفر بالله اكتر جزء شدني كان السكير والمجنون ووقت موت البنت الصغيره (اظن ياسمينه)اللي مشدنيش هو الوصف الكتير اوي وللامانه كنت بتجاوزه في القراءه وعديته اكتر من مره ومازلت بكرر ..مش عارفه ده عيب عندي ولا طبيعي اني مبحبش التفاصيل الكتير في الوصف !جزء ابن الخطاب مع نورسين وداغر كان مميز وحقيقي جدا الغلاف ممتاز

  • Tota Raia
    2018-09-10 18:14

    بمجرد ان بداتها شدتنى جدا مقدرتش اسيبها غير لما خلصتها وبعدها لقتنى قاعده وفاغره فاهى مبقتش فاهمه او اصدق ان دا ممكن يحصل بجد معنديش ادنى شك بحقيقة الجن ولكن اول مره اقرا شىء بيتكلم اكتر عن حياتهم وصفاتهم انا فعلا مشدوهه كنت قرات من فتره لاحد المشايخ ان الجن لا يتلبس بالانسان كليا بالطريقه التى ذكرتها الكاتبه ليس له السلطان الكامل التى ذكرته الفاضله ف روايتها ووجدتنى لا ادرى هل عليا التصديق وايا منهم ع صواب الاسلوب رائع والوصف بديع والتشويق اكتر والروايه رائعه

  • Marwa Elhabashy
    2018-09-17 20:20

    قوية اللغة.. أجل بالفعل، نجمة لأجل هذالكن القصة !!!شاهدت منذ زمن فيلم "الإنس و الجن" لعادل أمام و يسرا و عزت العلايليو قرأت رواية "العهد الأخير" عن حروب في أرض الجانحسناً .. بدت لي هذه الرواية نسخة عن الفيلم مع دمج الرواية الأخرى فيه بشكل ما، مع جو من الغموض غير المريح -بالنسبة لي- في بدايتهااعجبني حقاً -و هنا النجمة الأخرى- كيف انتهت مشكلتا المجنون و السكير، كيف أعانا بعضهمااخترت قراءتها لأجل اسم كاتبتها، حقاً لم تكن على قدر توقعاتي، لكن مازلت انتظر العمل القادم

  • Alaa Mohamed
    2018-09-16 17:28

    أسير أنت بين الصفحاتتهيم بين خوف و أملطريق خوف ترسمه كلماتتنشد مع خطواتك نور ...تخطو للنور تلمسه و يملؤ روحك فتنسى ألم الرحلة ...ينساب النصح عذبيخطو بك للطاعة و النجاة...شوق للجنةللحقلنسيم الفجر لصحبة الطريق للراحة بعد العناء

  • Sarah ..
    2018-09-05 14:22

    لغة الكاتبة قوية ، أسلوبها سلس ، و الفكرة جديدة و غير مستهلكة .

  • Samira
    2018-09-11 19:28

    الوصف و السرد رقيق جداامتعتني المناظرة بين ابن الخطاب و نورسين من جهة و داغر من جهة اخرىاكملت الرواية وانا احمد الله على نعمة الاسلام

  • Nada Elmhlawy
    2018-09-02 21:04

    اللغة قوية و الوصف كمان بس النهاية معجبتنيش او متصورتهاش كده لو كانت الاحداث مشت ف اطار ان مالك مريض بالفصام اعتقد كانت حتبقي اقوى ف انتظار الرواية الجديدة

  • فاطمة منصور
    2018-09-24 19:30

    فكرة رائعة و لغة قوية جدًا

  • Amira Saad
    2018-09-15 19:15

    عمل قوي بشكل رائع ثراء لغوى ممتازحبكة درامية متميزة وفي نفس الوقت قصة معبرة وواقعيه تطرق عالم الإنس والجن بدون أن تحذو حذو الراويات المرعبة من أجمل اللحظات التي استشعرتها واقشعر بدني وجلست ابكي واحمد الله على نعمة الإسلام هي وقت إسلام داغر وكلما قال زدني قال قلبي لمحبوبة زيديني بالله عليكِ جزاك الله خيرا أيتها الرائعة

  • Taghreed^_^
    2018-09-22 15:31

    الرواية تحفة واللغة فصحى عذبة واستخدامك للاساليب اللغوية اكثر من رائع اعجبتنى جداً تلك المغامرة وزادنى الشوق لمعرفة اسرار صاحبى المسجد والحاكم ورضا وتمارة وابنتها وزوجها وماسيحدث لمالكِ وهند فلقد احببت حبهم جداً وكيف فعلت هند مايفعله الجاهلون خوفاً منها ع زوجها وأملاً منها لعودته لها ونورسين وكيف لها تحب ان تعذب روحها وهى تظن انها سعيدة بالرغم انها ابعد درجاتها عن السعادة وداغر ومافعله ف النهاية احببته جداً <3 اشكرك ع هذه الرواية الرائعة وانتظر رواياتك القادمة ع احر من الجمر <3